recent
أخبار الساخنة

قيادة حركة فتح في لبنان تنعى القائد المناضل الوطني الكبير جمال محيسن





المصدر – د. وسيم وني

بِسْمِ اللَّـهِ الرَّحْمَـٰنِ الرَّحِيمِ

"مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا".

صدق اللَّهُ العظيم

قيادة حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" في لبنان تنعي إلى جماهير شعبنا الفلسطيني وشعوب الأمتين العربية والإسلامية وكل الأحرار في العالم، القائد المناضل الوطني الكبير، جمال محيسن "أبو المعتصم"، عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح"، الذي وافته المنية اليوم الإثنين بعد مسيرة طويلة من حياته، حافلة بالنضال والعطاء.

إن رحيل القائد المناضل الكبير أبو المعتصم، خسارة كبرى لحركة "فتح" الرائدة، ولشعبنا الفلسطيني وقضيته العادلة، الذي أمضى جل حياته مناضلا تحلّى بالحكمة والشجاعة والصلابة في الدفاع عن قضية شعبه ووطنه، منذ البدايات الأولى حيث كان من أوائل الذين التحقوا في صفوف حركة "فتح" والثورة الفلسطينية المعاصرة وهو في ريعان شبابه عام 1967، وبقي مخلصا ووفيا لمباديء الحركة وأهدافها ومشروعها الوطني حتى آخر يوم في حياته.

تبوأ الراحل الكبير عدة مناصب تنظيمية ونقابية وشعبية وكان آخرها، انتخابه عضواً في اللجنة المركزية لحركة "فتح" مرة ثانية عام 2016 في المؤتمر العام السابع الذي عقد في رام الله/فلسطين وشغل منصب مفوض التعبئة والتنظيم للأقاليم الشمالية، وأصبح عضوا في المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية عن حركة "فتح" منذ عام 2009.

وبهذا المصاب الجلل تتقدم قيادة حركة "فتح" في لبنان بأحر التعازي للسيد الرئيس محمود عباس وللأخوة أعضاء اللجنة المركزية والمجلس الثوري لحركة "فتح" ولأسرة الفقيد وعائلته، ولشعبنا الفلسطيني سائلة الله عز وجل، أن يتغمده بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أهله وذويه وجميع رفاقه ومحبيه الصبر والسلوان وحسن العزاء.

رحم الله المناضل الكبير "أبا المعتصم"، وإنّا على العهد ماضون حتى تحقيق طموحات وتطلعات شعبنا بالعودة والحرية والسيادة والإستقلال الوطني وإقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

قيادة حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح"
في لبنان
google-playkhamsatmostaqltradent