مخيم البص مخيم البص





recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

قيادة فصائل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان آن الأوان للشعوب العربية والاسلامية لكي تنهض وتدافع عن القضية الفلسطينية باعتبارها قضيتها المركزية وأن تتصدى لمسلسل التطبيع مع العدو الصهيوني






قيادة فصائل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان – د. وسيم وني


• لم ينتظر طويلاً الرئيس الامريكي دونالد ترامب الشعب الفلسطيني لكي يستجمع قواه لمواجهة تداعيات طعنة الغدر والخيانة الأولى التي وجهتها  له دولة الإمارات العربية، بإبرام اتفاق للتطبيع الكامل مع العدو الصهيوني، ولم يترك أيضاً أمام بعض الدول العربية وخاصة الخليجية التي أظهرت استعدادها للطبيع مع العدو الصهيوني وقتاً طويلاً  لكي تفكر وتعيد حساباتها، بعد موجة التنديد الكبيرة التي عبرت عنها الشعوب العربية والاسلامية رفضاً للاتفاق الإماراتي الصهيوني، حتى دفع بدولة البحرين لكي تحذو حذو الامارات للقيام بخطوة غدر  وخيانة وطعنة ثانية للشعب الفلسطيني والقدس، بإبرام اتفاق مع العدو الصهيوني للتطبيع الكامل معه، لتصبح البحرين الدولة العربية الرابعة التي تقيم علاقات رسمية كاملة مع الكيان الصهيوني.

• إن قيادة فصائل منظمة التحرير الفلسطيني في لبنان، تؤكد وبما لا يدع مجالاً للشك بأن الرئيس الامريكي "ترامب" مصمم على مواصلة حربه وعدوانه على الشعب الفلسطيني وحقوقه المشروعة، وما الاتفاق  البحريني الصهيوني الجديد إلا استمرار لسياسية الضغط والترهيب للقيادة الفلسطينية وعلى رأسها السيد الرئيس محمود عباس ابو مازن، خاصة بعد أن اتخذت قرارها بالتحلل من الاتفاقيات الموقعة مع الكيان الصهيوني والادارة الامريكية، رداً على خطته ما يسمى بـ "صفقة القرن" التي اعدها وفق الرؤية والمصالح الصهيونية، للنيل من القضية الفلسطينية، كما إنها محاولة فاشلة لاحباط الشعب الفلسطيني وكسر عزيمته وقدرته العظيمة على الصمود  ومقاومته للاحتلال الصهيوني وكل المشاريع والمؤامرات التصفوية.




• ترى قيادة المنظمة بالاتفاق الإماراتي البحريني الصهيوني، معالم ومؤشرات واضحة تظهر سعي الإدارة الامريكية لتشكيل حلف ومحور في منطقة الشرق الاوسط، يكون فيه الكيان الصهيوني رأس حربه، على حساب القضية الفلسطينية والحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني المتمثلة بالعودة وتقرير المصير وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة كاملة  السيادة وعاصمتها القدس، لمواجهة الحلف والمحور الآخذ بالتبلور على مستوى العالم، والذي تقوده روسيا والصين وتأتي  إيران وسوريا من ضمنه في المنطقة.



• إن قيادة المنظمة في لبنان تؤكد بأن الرد الفلسطيني الأمثل على خطوات الغدر والخيانة الإماراتية والبحرينية، وما يمكن أن يتلوها من خطوات تطبيعية، يتمثل بالاسراع في ترجمة وتنفيذ ما تم الاتفاق عليه في اجتماع الامناء العامين للفصائل الفلسطينية، والذي عقد الاسبوع الماضي بالتزامن بين رام الله والعاصمة اللبنانية بيروت، لطي صفحة الإنقسام السوداء، واستعادة الوحدة الفلسطينية وإعادة توحيد جناحي الوطن، وتوحيد النظام السياسي الفلسطيني تحت راية منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي الوحيد للشعب الفلسطيني أينما وجد.



• تدعو قيادة فصائل المنظمة في لبنان الشعوب العربية والاسلامية للنهوض والدفاع عن الشعب الفلسطيني وعن القضية الفلسطينية باعبتارها قضيتهم المركزية، الدينية والاخلاقية والقومية والوطنية، والتي تتعرض لاكبر هجمة منذ نشأتها، من قبل الادارة الامريكية والعدو الصهيوني وحلفائهم من المطبعين في المنطقة.

• عاشت فلسطين حرة عربية 
• المجد للشهداء والحرية للاسرى

عن الكاتب

Www.albuss.net

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

مشاركة مميزة

وفدا من جبهة التحرير الفلسطينية ‏يلتقي ‏ح. ‏ز. ‏ب ‏الله

استقبل مسؤول العلاقات العامة في المنطقة الاولى في حزب الله الحاج خليل حسين بحضور من لجنة العلاقات وفدا من جبهة التحرير الفلسطيني...

Translate

إحصاءات الموقع

جميع الحقوق محفوظة

مخيم البص