مخيم البص مخيم البص





recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

حركة "فتح" تُؤبِّن الشهيد اللواء يونس عوض في مخيّم الرشيدية







بمناسبة مرور ثلاثة أيام على وفاته، أبَّنت قيادة حركة التحرير الوطني الفلسطيني -"فتح" في منطقة صور الشهيد اللواء يونس مفلح عوض "أبو طارق"، اليوم الأحد 8-3-2020، وذلك في قاعة الشهيد فيصل الحسيني في مخيّم الرشيدية جنوبي لبنان.
وتقدَّم الحضور عضو المجلس الثوري لحركة "فتح" الحاج رفعت شناعة، وأمين سر حركة "فتح" – إقليم لبنان حسين فيّاض على رأس وفدٍ من قيادة الإقليم، وأمين سر قيادة حركة "فتح" التنظيمية والعسكرية وفصائل "م.ت.ف" في منطقة صور العميد توفيق عبدالله، وممثّلون عن القوى والأحزاب الوطنية والإسلامية اللبنانية وقيادة فصائل منظمة التحرير الفلسطينية، وعدد من رجال الدين الأفاضل، وضبّاط وكوادر حركة "فتح" في منطقة صور وشُعَبها التنظيمية، وقيادة هيئة المتقاعدين العسكريين، وعدد من الفعاليات في المنطقة والمخيّمات والتجمُّعات الفلسطينية، وحشدٌ غفيرٌ من أبناء شعبنا الفلسطيني في المخيّمات والتجمّعات.
التأبين بدأ بترحيب بالحضور الكريم، ثُمّ تلاوة عطرة لآيات من القرآن الكريم لروح الشهيد وأرواح أموات المسلمين تلاها الأستاذ راسم قاسم. وبعد ذلك كانت موعظة دينية حسنة عن الشهداء وأموات المسلمين لفضيلة الشيخ حسن ذياب.
وفي نهاية التأبين كانت كلمة حركة "فتح" ألقاها العميد توفيق عبدالله، ممَّا جاء فيها: "نلتقي اليوم لتأبين أخ عزيز مناضل وصادق وغالٍ على قلوبنا جميعًا. بِاسم حركة "فتح" وآل الشهيد نتقدّم إليكم في البداية بالشكر لمواساتكم لنا بفقيدنا الأخ اللواء يونس مفلح عوض راجين من الله عز وجل أن يتغمّده بواسع رحمته وأن يسكنه الجنة مع الشهداء، كل الشهداء من أبناء شعبنا الفلسطيني الذين قضوا في سبيل الله والوطن الغالي فلسطين".
وأضاف: "نلتقي اليوم هنا لنقوم بواجب العزاء بفقدان أخ عزيز وقائد شجاع من قيادة حركة "فتح" في منطقة صور، نعم إنّه الأخ الشهيد اللواء يونس مفلح عوض، المؤمن بالله ونبيه، والعاشق لفلسطين، والخادم لشعبه وقضيته، الذي انتمى منذ نعومة أظفاره لحركة "فتح" في أوائل السبعينيات وكان من خيرة المناضلين، حيثُ عمل في جميع المهام التي أوكلت إليه حتى أُسِر في العام 1982 وأُفرِج عنه في تبادل الأسرى بين المقاومة والصهاينة. لقد عمل في ظل وجود المحتل بعد الإفراج عنه قائدًا للتنظيم ومؤسّسًا للخلايا السرية في منطقة صور، تحمّل العديد من المسؤوليات العسكرية والتنظيمية، وقاد العديد من العمليات البطولية ضد الاحتلال الصهيوني وعاد وسجن مرات ومرات، وكان أخًا ملتزمًا منضبطًا حتى وافته المنية".
وتابع العميد عبد الله: "إخواني الكرام يعجز القلم عن الكتابة واللسان عن الكلام، حين ترثي عزيزًا وغاليًا وأخصُّ بذلك مناضلاً من أبناء شعبنا الفلسطيني. وبكلّ ما أوتينا في هذا العالم من المصائب وقد قدّر الله وما شاء فعل، إنّا لله وإنّا إليه راجعون.
إنَّنا كشعب فلسطين مشرّد في أصقاع الدنيا نفتقد بعضنا البعض كلَّ يوم بمكان غير المكان الذي نعشقه (فلسطين) إنّها حسرة في قلب كل واحد منا فكلّنا نؤمن بأنّ الموت حق، وهو حق علينا. اثنان وسبعون عامًا وندفن غرباء في أصقاع المعمورة".
وختم العميد توفيق عبد الله كلمته قائلاً: "باسمكم جميعا نتوجَّه بالرحمة لكافة الشهداء الأكرم منّا جميعًا، الشهداء الذين رسموا لنا طريق الحرية وصنعوا لنا العزة والكرامة. وبِاسم حركة "فتح" وآل الشهيد نشكر لكم جميعًا مواساتكم في فقيدنا الغالي ولا أراكم الله مكروهًا".
وفي نهاية التأبين تقبَّل آل الشهيد وقيادة وكوادر حركة "فتح" التعازي بالشهيد اللواء يونس مفلح عوض "أبو طارق".

إعلام حركة فتح - إقليم لبنان















































عن الكاتب

Www.albuss.net

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

مشاركة مميزة

مَنْ نحنُ بقلم : نجوى قاسم سالم ‏

      هناك أمورٌ ، تُجبرنا على قراءة الواقع المرير ، بمنطق العقل ، ومن ثم، تسويغ العناوين وتفصيل الأحداث ، واستخراج النتائج ، ا...

Translate

إحصاءات الموقع

جميع الحقوق محفوظة

مخيم البص