مخيم البص مخيم البص

recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

لماذا ترتفع الاصوات العنصريه ضد الفلسطينيين في لبنان/عبد معروف/




ترتفع الاصوات العنصريه ضد الفلسطينيين في 

لبنان بشكل مستفز . تحمل اللاجئين الفلسطينيين والفصائل الفلسطينيه مسؤوليه ما وصل اليه هذا البلد الشقيق من انهيارات .
في البدايه .لا يمكن تجاهل ما ارتكبته الفصائل الفلسطينيه خلال سنوات الحرب اللبنانيه 1975 _ 1982 من حماقات وعدم قدره على التنظيم وحاله الفوضى المسلحه . الا ان ذلك لم يكن سببا لحرب اهليه والى فساد ونهب انهك الجسد اللبناني وادى الى انهياره ..كما ان التجاوزات الفلسطينيه لم تكن سببا لحرب اهليه ارتبطت بمشاريع اقليميه ودوليه ..بل على العكس كان الفلسطيني خلال الحرب اللبنانيه عامل تهدئه ومصالحه ..وساهم في انتعاش الاقتصاد اللبناني وتقديم الدعم المالي العربي .
اولا.ان الصراعات اللبنانيه اللبنانيه كانت وتفجرت منذ وجد لبنان قبل الحرب الاهليه وقبل الوجود الفلسطيني في لبنان وقبل انطلاقه الثوره الفلسطينيه . واستمرت هذه الصراعات بشكل اكثر دمويه بعد انسحاب الثوره من لبنان عام1982
ثانيا ان الحرب اللبنانيه عام 1975 جاءت في سياق مشروع امريكي اسرائيلي لتصفيه الثوره الفلسطينيه مقدمه لتصفيه القضيه ..وتصفيه الحركه الوطنيه من اجل المحافظه على النظام الفئوي في لبنان ..
ثالثا ان الفلسطيني ومنذ اندلاع الحرب عام 1975 كان مدافعا عن نفسه وعن قضيته ومخيمه وحياته ..ولم يكن مهاجما في اي موقع ..حتى الهجوم على بلده الدامور ...كان ردا على ممارسات المليشيات في الطريق العام وقتل وارتكاب المجازر بحق الماره ..وردا على المجازر التي ارتكبت في تل الزعتر والنبعه والمسلخ وضبيه ..
ولكن لماذا ترتفع بعض الاصوات العنصريه ضد الفلسطينيين في لبنان ؟
يبدو ان بعض الاشقاء اللبنانيين في كل الاطراف يتقنون فن تصدير ازمتهم لعدم قدرتهم او لعدم رغبتهم في محاسبه بعضهم ولان الفلسطيني اصبح شماعه يعلقون عليها ملابس ازمتهم .
اليوم يتعرض لبنان لحاله من الانهيار العام ..واذا كان بعض اللبنانيين يعلمون ان الازمه اللبنانيه لها عوامل داخليه مرتبطه بحاله النهب والفساد ولها عوامل خارجيه لها علاقه بارتباطات الافرقاء اللبنانيين ...لكن الفلسطيني هو اضعف العوامل واصبح يأتمر بأومر السلطات اللبنانيه ..
ايضا من الواضح ان بعض الاشقاء في لبنان يصل احيانا الى مرحله الافلاس الفكري والسياسي والوطني ..ولا يعد باستطاعته التحليل والمعالجه واصيب بالجهل ..لذلك فهو يتخبط بافكاره واتهاماته. يمينا وشمالا . وبعض منهم يبحث عن "عدو" او "خصم" يوجه له سهامه ليهرب من مسؤوليته .ويلقيها على غيره ..فلا يجد الا الفلسطيني بوضعه الحالي ليرمي عليه سهامه السامه .
ما العمل؟
=اولا لابد من تحرك رسمي وفصائلي وشعبي فلسطيني باتجاه السلطات والاحزاب والتيارات والقوى اللبنانيه  من اجل وضع حد لهذه الهجمه العنصريه التي ترتفع بين الحين والاخر .
ذلك لان هذه الجهات الفلسطينيه هي الممثل للشعب الفلسطيني وتنظم مع الدوله والاحزاب والتيارات اللبنانيه علاقات وتلتقي معها باجتماعات وما اكثر صورهم  ..وهي المسؤوله عن معالجة ازمات الشعب الفلسطيني ..وعليها اتخاذ المواقف الصريحه والواضحه واصدار البيانات وتنظيم  الندوات .
=ثانيا هناك مسؤوليه تقع على وسائل الاعلام والاعلاميين الفلسطينيين والقيام بدورهم وتحمل مسؤولياتهم من اجل الرد على الاصوات العنصريه والكشف عن اسباب اطلاقها واهدافها وخلفياتها 
= ثالثا لابد من تحرك شعبي فلسطيني منظم وواعي للرد على الاصوات العنصريه وذلك من خلال المظاهرات والاعتصامات والمسيرات
لكن المسؤوليه والدفاع عن مصالح الشعب الفلسطيني في لبنان هي مسؤوليه الجهات الرسميه والتنظيمات والقيادات الفلسطينيه.
  
الشعب الفلسطيني في لبنان يتعرض لهجمه عنصريه من اطراف وقيادات لبناتيه واضحه ومكشوفه ..هذا يتطلب تحركا سريعا وفاعلا وهادئا حرصا على تعزيز العلاقات الاخويه الفلسطينيه واللبنانيه ..وحرصا على عدم انفجار الاوضاع بشكل لا يريده احد ...

عن الكاتب

Www.albuss.net

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

مشاركة مميزة

بيان صادر عن قيادة حركة "فتح" في لبنان

(أن سيادة الرئيس محمود عباس أبو مازن هو رئيس دولة فلسطين، وهو رئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، وهو المؤتمن على ثوابت ياسر عر...

Translate

إحصاءات الموقع

جميع الحقوق محفوظة

مخيم البص