مخيم البص مخيم البص

recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

*بيان صادر عن المكتب الطلابي الحركي المركزي-إقليم لبنان في الذكرى ال٧٢ للنكبة*






يحيي شعبنا الفلسطيني اليوم ال١٥ من أيار، ومعه كلّ أحرار العالم ذكرى أليمة تذكِّرنا بالجرح الفلسطيني الذي مازال ينزف منذ العام ١٩٤٨ حتى يومنا هذا. 
إنها النكبةُ الكبرى الّتي حاقت بشعبنا العربي الفلسطيني أمام مسمع ومرأى العالم أجمع وبصمت وخزيٍ دوليّ رسميّ، حيث اقتُلع شعبنا من أرضه اقتلاعا بفعل الغطرسة الصهيونية وبدعم وغطاء بريطاني علني.
فقد ارتكبت العصابات الصهيونية المدججة بالدبابات والأسلحة المتطورة آنذاك مجازر وجرائم حرب وجرائم ضدّ الإنسانية وإبادة جماعية بحق شعبنا الفلسطيني، فضلا عن تدمير المدن والقرى وتهجير ساكنيها ليقبعوا في خيام التمزّق وتذويب الهوية. 

٧٢ عاما مرّت على عذابات فلسطين، وما زال شعبنا يتجرّع كأس المرارة والضياع.
٧٢ عاما من النضال والكفاح 
٧٢ عاما وشعارنا لن يتغير، سنعود يوما إلى فلسطين كلِّ فلسطين، وسترجع القدس عاصمة عربية أبدية إلى أهاليها. 

*يا شعب الجبارين:* 
لقد أثبتم للعالم أجمع أنّكم شعب يستحق الحياة، وإنكم منارة لكل الشرفاء والأحرار في هذا العالم، فمن حطام النكبة إلى جمرة الثورة، ومن لاجئيين منفيين في خيام التشرّد إلى فدائيين ومناضلين، ومن قضيةٍ إنسانية فحسب إلى قضيّةٍ سياسية، واستطاع الشهيد الرمز ياسر عرفات مع رفاق دربه القادة الأبطال العظام وقائد مسيرتنا الأمين المؤتمن الرئيس محمود عباس أن يقودوا مسيرة حماية الهوية الوطنية وأن يضعوا حجر الأساس لبناء دولتنا المستقلة. 

*أيها الشعب المناضل:* 
تحل هذه المناسبة الأليمة، وشعبنا الفلسطيني أحوج ما يكون لاستخلاص العبر من مسيرته الكفاحية الطويلة، ولتعزيز جبهته الداخلية، وتجسيد الوحدة الوطنية ونبذ كافة أشكال التحريض والإنقسام.

فإننا إذ نؤكد التفافنا حول منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا الفلسطيني، وعلى رأسها الرئيس محمود عباس، لتحقيق حلم الشهيد الرمز أبو عمار وتطلعات شعبنا في الحرية والإستقلال والعودة، فإننا نحن طلاب فلسطين جيل المستقبل لا زلنا ننشد لحن العودة، حنينا وشوقا لقرانا ومدننا، لأسوار عكا، وحيفا، ويافا، لغزة هاشم، للتراب الغالي والهواء العليل يتجدد كلّ يوم مع بزوغ فجر جديد.
في هذه المناسبة الأليمة، نجدد القسم والعهد والولاء لفلسطين وحركتنا الرائدة فتح وشهدائنا الأبرار وأسرانا البواسل بمواصلة مسيرتنا النضالية بعزم وإرادة لن تلين، لبناء دولتنا المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس الشريف.

الرحمة للشهداء، والحرية للأسرى، والشفاء العاجل للجرحى، وإنها لثورة حتى النصر.

عن الكاتب

Www.albuss.net

التعليقات


جميع الحقوق محفوظة

مخيم البص