مخيم البص مخيم البص





recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

رسالة الى اللاعب الفلسطيني المُطبع عبد الله جابر


بعدما أعلن عبد الله جابر لاعب هلال القدس، عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، تركه اللعب في دوري المحترفين والمنتخب الفلسطيني، للانضمام لفريق هبوعيل الخضيرة بالدوري (الإسرائيلي) في صفقة انتقال حر، بعد 7 سنوات قضاها برفقة فريقي هلال القدس وأهلي الخليل.



كتب الأستاذ خليل العلي، مدير المؤسسة الفلسطينية للشباب والرياضة في لبنان، مخاطباً اللاعب برسالة حملت عنوان “التطبيع خيانة والموالاة والمودة والمحبة ردة”، وفيما يلي نص الرسالة:



۞ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَىٰ أَوْلِيَاءَ ۘ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ ۚ وَمَن يَتَوَلَّهُم مِّنكُمْ فَإِنَّ��ُ مِنْهُمْ ۗ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِين. (سورة المائدة، الآية 51) ۞



۞ لَّا تَجِدُ قَوْمًا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَوْ كَانُوا آبَاءَهُمْ أَوْ أَبْنَاءَهُمْ أَوْ إِخْوَانَهُمْ أَوْ عَشِيرَتَهُمْ ۚ أُولَٰئِكَ كَتَبَ فِي قُلُوبِهِمُ الْإِيمَانَ وَأَيَّدَهُم بِرُوحٍ مِّنْهُ ۖ وَيُدْخِلُهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا ۚ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ ۚ أُولَٰئِكَ حِزْبُ اللَّهِ ۚ أَلَا إِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمُ الْمُفْلِحُونَ (سورة المجادلة، الآية 22) ۞



رسالة الى اللاعب الفلسطيني عبد الله جابر الذي ترك نادي هلال القدس والمنتخب الفلسطيني وانتقل الى (فريق هبوعيل الخضيرة) فريق من فرق الكيان الصهيوني في الارض المحتلة بدراهم معدودات وبمتاع زائل من متاع الدنيا.



لقد قدم شعبا الفلسطيني الاف الشهداء والاف الجرحى في مواجهة الاحتلال الصهيوني، وما زالت السجون الإسرائيلية ممتلئة بالأسرى والأسيرات وهم يتعرضون لكل أشكال التعذيب والتجويع والقهر والعزل، وما زال شعبا الفلسطيني يعاني الحصار والتنكيل في كل المناطق التي يحتلها الكيان وما زالت غزة محاصرة تموت جوعاً، وما زال أكثر من 5 ملاين لاجئ فلسطيني مشتتين في بقاع الأرض لأن المحتل أخرجهم وقتلهم واغتصب أرضهم.

من أنت لتنسى قيم أهلك وأجدادك ووالديك، من أنت لتتخلى عن وطنتيك وانتمائك لفلسطين لتوالي المحتل، ألا تعلم أن المصافحة اعتراف ورفضه مقاومة، ألا تعلم أن الشرفاء تتكت�� أسمائهم في لوائح الشرف والمطبعين تكتب أسمائهم في مزابل التاريخ.

كيف نسيت القدس والأقصى وكيف غاب عنك الحرم في الخليل وفي القدس المسرى، كيف استطاعت يدك مصافحة المحتل والقتلة، أخبرني … ماذا ستنشد في المباريات؟ نشيد الصهيونية أو اللاإنسانية بربك أخبرني من أنت؟ .



نقدم لك نصيحة (مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَ يَوْمٌ لَّا بَيْعٌ فِيهِ وَلَا خِلَالٌ) ارجع الى ضميرك الذي ضاع بين أقدامك وعد الى انتمائك وأصلك والى أهلك فإن المال يزول والصحة تزول وتبقى أعمال الإنسان التي فيها الخير فهي له نوراً في الدنيا والآخرة، وتابع كيف الأبطال من الأمة العربية والإسلامية يرفضون المال والشهرة والبطولات من أجل أن لا يطبعوا مع الكيان الغاصب فهم يقدموا صورة شامخة في مقاومة التطبيع والاعتراف … فالتطبيع خيانة والمودة والمولاة والمحبة ردة.

اللهم إني بلغت اللهم فاشهد.



أ. خليل العلي

مدير المؤسسة الفلسطينية للشباب والرياضة في لبنان.


عن الكاتب

Www.albuss.net

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

Translate

إحصاءات الموقع

جميع الحقوق محفوظة

مخيم البص