مخيم البص مخيم البص
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

*《في الذكرى السنوية الخامسة عشر لاستشهاد الرئيس أبو عمار لنجدد العهد والوفاء لحامل الأمانة》*


*بقلم/أبوشريف رباح*

قلائل هم القادة الذين يحملون الأمانة ويتشبثون بها، فقد حمل الرئيس محمود عباس ابو مازن أمانة أخيه الشهيد الرمز ياسر عرفات في الحفاظ على الثوابت الوطنية الفلسطينية في إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف وعودة اللاجئين إلى ديارهم حسب القرار رقم(١٩٤)، مؤكدا أن سبب من أشبال فلسطين سيرفع العلم الفلسطيني فوق ومأذن وكنائس واسوار العاصمة الأبدية لدولة فلسطين القدس الشريف شاء من شاء وأبى من أبى.

محمود عباس قائد وطني فلسطيني فتحاوي من الرعيل الأول الذين خطوا الفكرة فكرة انطلاقة المارد الفتحاوي انطلاقة حركة فتح التى جعلت من طوابير اللاجئين طوابير من المقاتلين الاشداء حيث علمتهم حب الوطن قبل أن تدربهم على إستعمال السلاح، ابو مازن من الجيل الأول الذين فجروا الغضب الفلسطيني بانطلاقة فتح صانعة المجد الفلسطيني.

ولأن أبا مازن حمل أمانة ياسر عرفات في الحفاظ على قضية الفلسطينية ويدافع عن المصالح والمشروع الوطني لشعبنا الفلسطيني في مواجهة كافة مشاريع تصفية القضية الفلسطينية والمؤامرات التى تحكيها دولة الإحتلال الصهيوني والولايات المتحدة الأمريكية والتي تستهدف ليس قضيتنا فقط بل تستهدف وجودنا وحقوقنا المشروعة في أرضنا الفلسطينية التى وهبها بلفور عام (١٩١٧) إلى اليهود بما يسمى (وعد بلفور)، وأدى هذا الوعد لطرد شعبنا من بلاده فلسطين وتشتيته في بقاع العالم لاجئا، وجلب اليهود من مشرق الأرض ومغربها إلى فلسطين التى أقاموا فيها دولة الإحتلال عام (١٩٤٨)، لنقف إلى جانب قيادتنا الشرعية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس ابو مازن الذي يواجه مع شعبه مؤامرة العصر (صفقة القرن المشؤومة).

في الذكرى الخامسة عشر لاستشهاد الرئيس الرمز ياسر عرفات نجدد العهد والوفاء والقسم للرئيس أبو مازن أننا سنبقى الحريصين على حماية حقوق شبعنا الفلسطيني ومشروعه الوطني الذي تقوده حركة فتح.
من أطلق رصاصة العاصفة الأولى لن يتهاون في حقوق شعبه.
من فجر من خيام اللاجئين ثورة لن يهدأ حتى ينالوا الحرية والاستقلال.
من ثبت على الثوابت لن يسمح للمؤامرات أن تنجح.
من قال لأكبر وأقوى دولة في العالم لأ  سبعة عشر مرة لن يخذله شعبه هذا الشعب  المناضل الصابر الصامد في الوطن والشتات، فاجعل من الإحتفال بذكرى استشهاد الرمز ابو عمار يوم دعم وتأييد للرئيس محمود عباس هذا الرجل الذي قال لا والف لا لن نقطع رواتب أسر الشهداء والجرحى والأسرى ولو بقي معنا قرش واحد.
لتكون ذكرى استشهاد الياسر ابو عمار يوم التلاحم بين أبناء شعبنا الفلسطيني والقائد الرئيس  أبو مازن، الذي يتمسك بالثوابت الفلسطينية وإصرار شعبنا على نيل الحرية والتحرر.

فلنفاجىء العالم أعداءنا وأصدقاءنا بتجديد المبايعة لرئيس دولة فلسطين الرئيس محمود عباس ابو مازن حتى ينال شعبنا حقوقه الوطنية المشروعة وفي مقدمتها حقه بالعودة وتقرير المصير وقيام دولة فلسطين بعاصمتها القدس الشريف.

*ابا عمار يا حارس البيدر ستبقى الشمعة التى تضيئ سماء فلسطين.*
*يرونها بعيدة ونراها قريبة وإنا لصادقون.*

عن الكاتب

Www.albuss.net

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

سرور كمبيوتر

سرور كمبيوتر
اعلان

Translate

إحصاءات الموقع

جميع الحقوق محفوظة

مخيم البص