مخيم البص مخيم البص
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

*كشافة "أشد" في لبنان تعقد مؤتمرها العام الخامس*


*" مؤتمر العودة والكرامة"*
*نحو بناء حركة كشفية فلسطينية ديمقراطية*
عقدت كشافة "أشد" التابعة لاتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني في لبنان مؤتمرها العام الخامس في قاعة الشهيد ابو عدنان قيس بمخيم مارلياس بمدينة بيروت، وشارك في المؤتمر 80 مندوباً يمثلون 14 مجموعة كشفية تضم حوالي 700 كشفي من مختلف المخيمات والتجمعات الفلسطينية في لبنان.
وحضر حفل الافتتاح قيادة اتحاد الشباب الديمقراطي في لبنان، والعديد من قادة الجمعيات والمجموعات الكشفية اللبنانية والفلسطينية وفعاليات كشفية ووطنية واجتماعية واهلية.
بعد النشيدين اللبناني والفلسطيني ونشيد الكشافة، تم عرض فيلم يستعرض عدد من نشاطات كشافة اشد في لبنان والتي تنوعت ببعدها الوطني والاجتماعي والتربوي والتطوعي والترفيهي.
تحدث بداية *رئيس اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني الرفيق يوسف احمد* فهنأ كشافة أشد بانعقاد مؤتمرها، واثنى على دورها ونشاطها المتميز والمتقدم في صفوف الحركة الكشفية الفلسطينية، مشيداً بمسيرتها المتواصلة منذ ما يزيد عن 30 عاماً، قدمت خلالها كشافة أشد نموذجاً من العطاء والعمل الجاد من اجل بناء الجيل الجديد وتربية الاجيال على حب الوطن، وخدمة شعبنا ومجتمعنا، كما قدمت الشهداء والجرحى والاسرى في مسيرة النضال الوطني الفلسطيني ولعبت دوراً بارزا في العديد من المحطات النضالية وفي خدمة شعبنا ومخيماتنا، واسهمت في تخريج العديد من الكادرات الشبابية والكشفية والمجتمعية. داعياً قيادة كشافة أشد واعضائها الى المزيد من الجهد والاهتمام بالعمل الكشفي باعتباره عنصرا اساسيا في عملية بناء الجيل الفلسطيني الواعي والقادر على تحمل المسؤولية الوطنية والمهمات الملقاه على عاتقه، ومؤكداً بأن الكشافة الفلسطينية والشباب الفلسطيني هم اليوم في قلب حركة اللاجئين ونضالها من اجل حق العودة والدفاع عن الحقوق الانسانية والاجتماعية من خلال مشاركتهم الفاعلة في انتفاضة الكرامة والحقوق الانسانية المتواصلة في لبنان تحت عنوان " نريد العيش بكرامة" وللمطالبة باقرار الحقوق الانسانية والاجتماعية لشعبنا الفلسطيني في لبنان والغاء الاجراءات الظالمة لوزارة العمل ودعم صمود شعبنا في مواجهة مشاريع التهجير والتوطين.
ثم القى *نائب رئيس جمعية الكشافة الفلسطينية في الشتات ورئيس اللجنة التحضيرية في لبنان القائد خالد عوض* كلمة توجه فيها بالتحية والتهنئة لكشافة أشد في لبنان ولمؤتمرها المنعقد تحت عنوان " مؤتمر العودة والكرامة"، ناقلاً تحيات وتهنئة رئيس جمعية الكشافة الفلسطينية اللواء جبريل الرجوب ونائب رئيس الجمعية القائد محمد جميل سوالمة ابو جميل الى كشافة "أشد" التي تعتبر احد اهم الاعمدة الرئيسية لجمعية الكشافة الفلسطينية ، مؤكداً العمل على انجاز كافة التحضيرات المطلوبة لعقد مؤتمر الجمعية في لبنان خلال هذا العام، والذي سيشكل محطة هامة في عمل الجمعية والحركة الكشفية الفلسطينية لما تمثله الجمعية من تاريخ وحاضر ومستقبل، وهي البيت والمؤسسة الوطنية الكشفية الفلسطينية التي نعمل ونسعى من خلال التعاون بين مختلف مكوناتها ومجموعاتها المنتسبة بجهد ومسؤولية من اجل الارتقاء بالعمل الكشفي الفلسطيني وتطويره وتفعيله بما يخدم اهدافنا الوطنية ويمكننا من بناء الاجيال الواعدة وتطوير قدراتها ومهاراتها المتعددة.
ثم القى *مفوض كشافة أشد في لبنان القائد عمر فاعور* كلمة، توجه فيها بالتحية للجمعيات والمجموعات الكشفية اللبنانية والفلسطينية المشاركة في هذا العرس الكشفي الوطني الفلسطيني المتجسد في المؤتمر العام لكشافة أشد في لبنان، والذي يأتي ثمرة جهود كبيرة بذلتها مجموعات اشد الكشفية في لبنان، موجهاً التهنئة والتحية لاعضاء ومجموعات كشافة اشد على الجهود الكبيرة التي بذلوها في سبيل تطوير عمل المجموعات واتساع انتشارها في كافة المخيمات والتجمعات الفلسطينية، ومؤكداً الحرص على بذل المزيد من الجهد لتطوير المجموعات وبناء الكادرات الفاعلة التي تتمتع بالخبرات والمهارات الكشفية المطلوبة.
واكد فاعور ان الكشافة جزء لا يتجزء الحركة النضالية والوطنية الفلسطينية، وعلى عاتقها يقع مسؤوليات كبرى في بناء واعداد الكوادر والاجيال المتعلمة والمثقفة وغرس الروح الوطنية وتعزيز الانتماء والهوية بين صفوف الكشافة هو واجب وضرورة وطنية كبرى.
وشدد على اهمية العمل على انعقاد مؤتمر جمعية الكشافة الفلسطينية في لبنان خلال هذا العام، مؤكداً بأن كشافة اشد كانت وما زالت جزءا من هذه المؤسسة الوطنية الفلسطينية الكشفية العريقة، أملا ً ان يسهم انعقاد مؤتمر الجمعية في لبنان بالارتقاء بالعمل الكشفي الفلسطيني وفي تطوير المجموعات الكشفية الفلسطينية في لبنان. وان يكون خطوة ومحطة ديمقراطية باتجاه استنهاض وتفعيل الدور والقيام بالمهام المطلوبة في رعاية وبناء المجموعات الكشفية، والاسهام في توفير احتياجاتها ومستلزمات عملها. مؤكداً ايضاً الحرص على بناء افضل العلاقات الكشفية مع مختلف الجمعيات الكشفية اللبنانية والمجموعات الفلسطينية وتعزيز صيغ التعاون والعمل المشترك .
والقى *القائد الكشفي اللبناني عبد القادر المصري* كلمة نوه فيها بدور وفعالية كشافة أشد المنتشرة في العديد من المخيمات والمناطق اللبنانية، والتي تحظى باحترام وتقدير الجمعيات الكشفية اللبنانية، وانعقاد مؤتمرها العام الخامس اليوم هو خطوة هامة لتعزيز الدور والفعالية والنشاطية خاصة في هذه المرحلة الصعبة التي نعيشها ونحتاج فيها الى الاهتمام بتوعية الاجيال، وبنائها بشكل سليم وتربيتها على حب الوطن. والكشافة الفلسطينية والاجيال الجديدة هي الامل وهي عنوان التحرير والعودة والكرامة، وواجبنا ان نكون الى جانب هذه الاجيال ورعايتها وتمليكها كل الخبرات والمهارات التي تمكنها من القيام بدورها وتعطيها الفرصة والمساحة المطلوبة للتعبير عن ذاتها وبناء حاضرها ومستقبلها.
وقد شهد المؤتمر جلسة داخلية ناقش خلالها المندوبون التقرير المقدم للمؤتمر والذي يتناول تقييم المرحلة الماضية وخطة العمل للمرحلة القادمة، كما انتخب اعضاء المؤتمر الهيئة القيادية لكشافة أشد من 13 عضواً، انتخبوا بدورها القائد عمر فاعور مفوضاً لكشافة أشد في لبنان، على ان يتم توزيع المهام المسؤوليات على اعضاء الهيئة لاحقاً.
*مفوضية الإعلام/كشافة أشد*
  *بيروت في ١/٩/٢٠١٩*












عن الكاتب

Www.albuss.net

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

سرور كمبيوتر

سرور كمبيوتر
اعلان

Translate

إحصاءات الموقع

جميع الحقوق محفوظة

مخيم البص