مخيم البص مخيم البص

recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

لبنان يزج بالفلسطينيين في وحول ازمته.. والسوريون قنبلة موقوتة


تحت عنوان لبنان يزج بالفلسطينيين في وحول ازمته.. والسوريون قنبلة موقوتة، كتب عمر ابراهيم في "سفير الشمال": بات واضحا أن الازمة الاقتصادية التي يعيشها لبنان لم تعد تداعياتها محصورة باللبنانيين ممن يعانون الامرين في تأمين قوت عيالهم، بل ان هذه الازمة المتفاقمة منذ فترة بدأت تتحول الى هاجس لدى عموم المواطنين الذين يخشون من أن تكون مقدمة لانفجار أمني بسبب كثرة الظواهر السلبية وعدم قدرة الحكومة المنقسمة على نفسها في ايجاد الحلول فضلا عن عودة الخطاب الطائفي بسبب مواقف بعض السياسيين في ما خص قضايا عدة.


هذه الازمة المتشعبة التي يعيشها لبنان منذ فترة وتزداد يوما بعد يوم، من دون ان يكون هناك اي أفق لحل قريب باستثناء ما يغدقه السياسيون من وعود لا تغني ولا تسمن من جوع، بدأت تفتك بشرائح كبيرة وتهدد بعواقب وخيمة على المستويات كافة، خصوصا مع تزايد عمليات التسول والسرقة وتجارة المخدرات والقتل وغيرها من مظاهر عدم الاستقرار.

اللبنانيون ليسوا وحدهم من يتأثر بهذه التداعيات، فهناك مئات الاف النازحين السوريين الذين بات الفقر يلاحقهم بعد تقليص معظم الدول لتقديماتها وعدم الإيفاء بالتزاماتها تجاه دعم لبنان المضيف لأكثر من مليون ونصف المليون نازح، في حين أن النازحين الذين يجري العمل على تنظيم عودتهم ضمن مشروع متكامل يضمن أمنهم ومستقبل حياتهم في بلدهم، أصبحوا بين ناري انتظار العودة وكيفية تدبر امورهم، الامر الذي من شأنه ان يحولهم الى قنابل موقوتة قد تنفجر في اي لحظة، خصوصا ان جرائم كثيرة تقع في لبنان على أيدي نازحين.

وبالإضافة الى النازحين، هناك شريحة أخرى بدأت الازمة الاقتصادية تطالها، تتمثل باللاجئين في المخيمات الفلسطينية الذين يعانون من تقليص خدمات الاونروا ومن تراجع معظم الفصائل عن تقديم المساعدات وصولا الى الرواتب الشهرية لعناصرها، فضلا عن قرار وزارة العمل الذي فجر ازمة ما تزال مستمرة ويُخشى من تداعياتها السلبية على اللاجئين واللبنانيين في ظل تحول هذه القضية الى مادة سجالية بين المكونات اللبنانية.

هذا التقليص في الاموال والمساعدات تجاه الفلسطينيين والضغط عليهم في سوق العمل اللبناني سيجعلهم يتحولون بدورهم الى قنبلة موقوتة على غرار السوريين واللبنانيين ويشكلون مجتمعين ما يشبه البركان الذي في حال انفجر فسيكون من الصعب التكهن بنتائجه.

تخشى مصادر متابعة من استغلال الوضع الاجتماعي في لبنان من قبل جهات دولية او إقليمية لتحقيق أهداف معينة، خصوصا بعد زج اللاجئين الفلسطينيين وتزايد الضغط على النازحين من قبل الدول المانحة والدولة المضيفة لبنان التي تسعى الى خلق فرص عمل لمواطنيها بأي طريقة.

وتضيف هذه المصادر ان هذا الوضع قد يجعل عملية استغلال اي شريحة بالأمر السهل خصوصا داخل المخيمات او خارجها حسب السيناريو الذي قد يتم تحضيره.


المصدر: سفير الشمال

عن الكاتب

Www.albuss.net

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

مشاركة مميزة

*ثانوية دير ياسين.. نموذجٌ ورِيادةٌ بقلم مُدير ثانوية دير ياسين الأستاذ *فتح شريف*.

قد لا نُجافي المنطق السّليم إنْ قُلنا بأنّ ثانوية دير ياسين تُعدُّ بحقٍّ، نموذجاً فريداً، وتجربةً رِياديّة فذّة. وما دفعني إلى ق...

سرور كمبيوتر

سرور كمبيوتر
اعلان

Translate

إحصاءات الموقع

جميع الحقوق محفوظة

مخيم البص