مخيم البص مخيم البص
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

*بقلم: يارا عروس السكن العشوائي ( مناطق مخالفات في مدينة طرطوس )*


يمكن تعريف السكن العشوائي على انه نمو مجتمعات و إنشاء مباني ومناطق لا تتماشى مع النسيج العمراني للمجتمعات .
يتوزع السكن العشوائي المخالفات بالقرب ومحيط المدن والضواحي وهذه المشكلة عمرها عشرات السنين  و يعود السبب في ظهور هذا النوع من المساكن لغلاء الأسعار ضمن  المناطق المنظمة وخاصة المدن وحاجة المواطن للسكن و وجود مساحات كبيره من الأراضي المجاورة لهذه المدن غير منظمه أو منتظمة وتأخر تنفيذ التنظيم فيها لعده أسباب اقتصاديه سياسيه و بنية المجتمع أحيانا والحروب.
وفي تصريح لوزير الإسكان والإشغال " عدد مناطق المخالفات في سورية  (157) منطقة مخالفات ! وان عدد القاطنين يشكل نسبة 50%من عدد سكان سورية " .
وقد كانت هناك بعض العوامل القوية التي ساعدت على نمو وانتشار السكن العشوائي أهمها :
- زيادة معدل النمو السكاني
- استقطاب المدن إلى اليد العاملة
- عدم تخدم المناطق الريفية بالمناطق الصناعية و الحرفية وبالتالي وجود بطالة
- النقص في عدد الوحدات السكنية وزيادة الطلب عليها نتيجة الهجرة الريفية إلى المدن
- زيادة القيمة الايجارية للشقق ضمن التنظيم
- عدم وجود وسائل الترفيه في المناطق الريفية
- رغبة الأهالي في سكن أبنائهم وأقاربهم بجوارهم
تعود مشكله ظهور السكن العشوائي إلى بدايات الخمسينات من القرن الماضي بعد الحرب العالميه الثانية

وتسمى هذه المناطق في الجزائر البناء القصدير - و في المغرب السكن غير اللائق - و في مصر العشش -  في العراق حواسم -  في سوريا السكن العشوائي مناطق المخالفات و مثال على هذه المناطق منطقة المخالفات المجاورة لمدينه طرطوس الرادار و وادي الشاطر

تبلغ مساحه هذه المنطقة حوالي 1000 هكتار أي حوالي ثلث مساحة المخطط التنظيمي المصدق لمدينة طرطوس و يبلغ عدد سكانها حوالي 60000 إلى 70000 نسمة
تم صدور مخطط تنظيمي لهذا التجمع عام 2008 و لم يتم المباشرة بتنفيذ التنظيم لأسباب اقتصادية واجتماعية وتقاعس الجهات المختصة عن ذلك .
حيث  باشرت  الشركة العامة للدراسات والاستشارات بالمسح الطوبوغرافي   في عام 1990 أما التنظيم في عام  1999 و خلال هذه الأعوام زادت هذه المخالفات لسماع المواطنين أن هناك تنظيم   ثم تم  إعادة المسح الطبوغرافي وصدر المخطط في عام 2008 وبالتالي من الصعب تنفيذ هذا المخطط بسبب الوضع الراهن و الخلاف في بعض الأحيان بين المالكين ووفق وثائق الملكية وواضعي اليد وفي بعض الأحيان القاطنين الذين لا يملكون وثائق ملكية ومعظم هذه الملكيات على الشيوع .
يحتوي هذا التجمع على العديد من الأبنية  منها القديم ومنها متوسط القدم
و بسبب وجود هذه المناطق /مناطق السكن العشوائي/ من الصعب وضع حلول هذه التجمعات وخاصة مخطط تنظيمي جيد ومثالي لعده أسباب :
- صعوبة  تنظيم هذه المناطق بسبب كثافة البناء القائم
- عدم قدره المنظم  على وضع مخطط تنظيمي حديث يحتوي  الطرق العريضة و الحدائق و المدارس و روضه الأطفال و المراكز التجارية ومراعاة  أقطار الخدمة لهذه المنشات و تخديمها  بشكل جيد  بالماء و الكهرباء و الصرف الصحي
- عدم القدرة على وضع نظام ضابطة حديث حيث يتبين (من الواضح)  الفرق بين هذه المناطق التنظيمية حيث تسمى هذه المناطق (سكن شعبي قديم ) الحد الأدنى لمساحه العقار 100 م2  ليتسنى لأصحاب هذه المنازل تسويه مخالفة البناء ضمن هذه المساحة

الحل الأمثل  لهذه الحالة بناء سكن برجي حديث لهذه العائلات بدل مساكنها و بعد ذلك يتم هدم هذه المناطق وتنظيمها بشكل جيد وبنائها من جديد مع تطبيق مراسيم التنظيم .
وفي تصريح لوزير الاسكان والاشغال " عدد مناطق المخالفات في سورية  (157) منطقة مخالفات  وان عدد القاطنين يشكل نسبة 50%من عدد سكان سورية .

عن الكاتب

موقع مخيم البص الالكتروني

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

مشاركة مميزة

*وفاة فلسطيني بعد ان انهار سقف منزله عليه في مخيم برج البراجنة*

بعد منتصف ليل الاحد الماضي سقط سقف بيت الفلسطيني عبد الرحيم بشير حسين عليه وهو نائم، في منزله مع ابنه وابنته في مخيم برج البراجنة .. تم ...

سرور كمبيوتر

سرور كمبيوتر
اعلان

Translate

إحصاءات الموقع

جميع الحقوق محفوظة

مخيم البص