مخيم البص مخيم البص
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

لقاءاً وطنيا للجان حق العودة في بيروت رفضاً لقانون القومية وصفقة القرن ودعماً للمقاومة والوحدة ..


نظم اتحاد لجان حق العودة /لجان الوحدة العمالية الفلسطينية لقاءاً وطنياً رفضاً لقانون القومية وصفقة القرن ودعماً للمقاومة بكافة اشكالها و مسيرات العودة ، وذلك في قاعة الشهيد ابو عدنان قيس في مخيم مارالياس بالعاصمة اللبنانية بيروت . شارك فيه ممثلو المنظمات العمالية و النقابية الفلسطينية واللبنانية والفصائل والمؤسسات ووفد قيادي من الجبهة الديمقراطية واعضاء مكتبها السياسي ولجنتها المركزية وحشد واسع من كوادر ونشطاء اتحاد لجان حق العودة في مخيمات لبنان.

- ابتداً اللقاء بكلمة ترحيب من امين الاتحاد في مخيم برج البراجنة الرفيق احمد السخنيني ، ثم الوقوف دقيقة صمت والنشيدين الوطنيين اللبناني والفلسطيني .

- كلمة اتحاد الوفاء لنقابات العمال والمستخدمين في لبنان القاها رئيس الاتحاد الاخ علي ياسين :شدد فيها على توجيه الشكر لاتحاد لجان حق العودة  على هذه المبادرة ، موجهاً التحية للشعب الفلسطيني ومقاومته ، واشار الى ان اسرائيل لا تعير أي اهتمام للشرعية الدولية وقراراتها وهي تنتهكها يومياً ، واكد على التمسك بخيار المقاومة لأنه السبيل لتحرير الارض واستعادة الحقوق المغتصبة .

- كلمة جبهة التحرر العمالي القاها مسؤول الاعلام الرفيق احمد حسان وجه التحية للشهداء والاسرى المعتقلين ولتضحيات الشعب الفلسطيني .
شدد على خيار المقاومة وعلى عزيمة الشباب الفلسطيني كعهد التميمي وغيرها و دعا للخروج من مظلة اوسلو والعودة الى المقاومة بكافة اشكالها وخياراتها واعتماد آليات للمواجهة واعادة الاعتبار للقضية الفلسطينية باعتبارها القضية المركزية للامة العربية .

- كلمة اتحاد لجان حق العودة القاها امين سرها في لبنان الرفيق علي محمود ابو سامح قدم شرحاً تفصيلياً عن قانون  القومية اليهودي ، وما يحمله من مخاطر جسيمة على الشعب الفلسطيني وحقوقه الوطنية والتاريخية من خلال تعريف إسرائيل باعتبارها دولة يهودية ، وهي الوطن القومي لليهود في العالم ، ويجدد التأكيد على ما يسمى حق اليهود بالعودة الى وطنهم ، وينزع عن شعبنا حقه في ارضه وفي تقرير مصيره ، و يغلق الطريق على حق العودة  لستة ملايين  لاجئ هُجروا من ديارهم بقوة الإرهاب الصهيوني المدعوم من الانتداب البريطاني . ويمهد لمشروع التهجير الجماعي ( الترانسفير ) ضد أبناء شعبنا في أراضي 1948 . إضافة الى ان هذا القانون العنصري يتحدث عن  ارض إسرائيل بإعتبارها كل لايتجزاً بما فيها أراضي الضفة والقدس الشرقية ، و هو ما سيؤدي الى اغلاق الطريق على حق شعبنا بإقامة دولته المستقلة ومصادرة الأراضي وضم الكتل الاستطيانية .
وشدد أبو سامح على ضرورة التصدي لهذا المشروع العنصري الذي يشكل احدى حلقات صفقة القرن الامريكية التي بدأت بالقدس و نقل السفارة الامريكية اليها وعتبارها عاصمة لدولة الاحتلال ، ثم انتقلت لاستهداف قضية اللاجئين و حق العودة من خلال التصويب على وكالة الاونروا ، من خلال توحيد كل الجهود والطاقات الفلسطينية في كافة أماكن تواجد الشعب الفلسطيني ، مجدداً الدعوة للسلطة ومنظمة التحرير الفلسطينية للرد على هذا القانون و السياسة العدوانية الاسرائيلية - الامريكية و صفقة القرن عبر وضع الآليات لتنفيذ قرارات المجلس المركزي في دورتيه عام ٢٠١٥ و في الخامس عشر من كانون الثاني عام ٢٠١٨  و المجلس الوطني نيسان ٢٠١٨ ، وفي مقدمتها سحب الاعتراف بإسرائيل ، واسدال الستار على مرحلة أوسلو وانهاء كل تداعياتها السياسية والأمنية والاقتصادية ووقف التنسيق الأمني والتبعية  الاقتصادية والتراجع عن كل الإجراءات ضد شعبنا في قطاع غزة ، ووقف الرهان على المفاوضات العبثية التي استمرت ربع قرن ،  وانهاء الانقسام واستعادة الوحدة وتصعيد المقاومة بكافة اشكالها باعتبارها حق مشروع وليست ارهاباً.
وقد ختم بمطالبة الدولة اللبنانية اصدار المراسيم التطبيقية للقانون رقم ١٢٨ / ١٢٩ لجهة اقرار حق العمل للعمال و الاجراء الفلسطينيين ، اضافة لاقرار الحقوق الانسانية للفلسطينيين في لبنان دعما لنضالهم من اجل العودة نقيضا لمشاريع التوطين و التهجير . 

- كما القيت مداخلات لعدد من الاحزاب والفصائل الفلسطينية .

السبت ٦ تشرين الاول ٢٠١٨

عن الكاتب

موقع مخيم البص الالكتروني

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

سرور كمبيوتر

سرور كمبيوتر
اعلان

Translate

إحصاءات الموقع

جميع الحقوق محفوظة

مخيم البص