مخيم البص مخيم البص
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

جبهة التحرير الفلسطينية المعركة الذي خاضها الشهيد احمد جرار تؤكد عزيمة الشباب الفلسطيني على المواجهة مهما غلت التضحيات.



حملّت جبهة التحرير الفلسطينية، كيان الاحتلال الصهيوني، مسؤولية تصعيده الشامل بحق الشعب الفلسطيني، خصوصًا في جنين وبلدة اليامون .

واكد عباس الجمعة عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية في حديث صحفي لوسائل الاعلام ، أن ما قام به الاحتلال الإسرائيلي ببلدة اليامون قضاء جنين شمال الضفة الغربية وادت الى استشهاد المقاوم احمد نصر جرار لن تفت من عضد المقاومة، وستزيد إصرار شعبنا على مواصلة انتفاضته.

وقال الجمعة ، ان تصعيد الاحتلال لعدوانه ضد شعبنا و إطلاقه العنان للمستوطنين في الضفة للاستمرار في اعتداءاتهم على المواطنين وممتلكاتهم تتزامن مع ما يحاك من مؤامرات امريكية صهيونية لتصفية القضية الفلسطينية.

ولفت الجمعة أن هذا المخطط الصهيوني لن يستطيع إرهاب شعب يصمم على النضال والحياة والحفاظ على كرامته وحقوقه الوطنية، داعيا الى تصعيد مقاومة شعبنا الشاملة ووحدة نضاله على أرضه باعتبارها القادرة على التصدي لإرهاب الدولة الصهيونية، أو أي مخططات تستهدف قضيتنا ووحدتنا.

ورأى أن اغتيال المقاوم احمد نصر جرار الاسطورة في النضال ، يثبت من جديد أنّ إسرائيل كيان مجرم لا يتوقف عن مجازره وقتله وإرهابه ضد الشعب الفلسطيني، داعيا الى الإسراع في ترتيب البيت الفلسطيني وتعزيز الوحدة الوطنية حسب التفاهمات والصيغ والاتفاقات الوطنية، وعقد المجلس الوطني الفلسطيني من اجل التصدي للعدوان والمخططات التأمرية، والتأكيد على حق الشعب الفلسطيني في استمرار المقاومة والانتفاضة للرد على جرائم الاحتلال، و"مشروع ترامب" التصفوي.

واعتبرالجمعة ، أن استخدام الاحتلال هذه الأساليب الانتقامية الجبانة هي محاولة منه لرفع معنويات جنوده بعد أن حطمت رسائل شباب المقاومة المتواصلة أسطورة جيشه الذي لا يقهر، وأثبتت أنه لا قدرة لدى هذا الجيش المدجج بأعتى أنواع الأسلحة على مواجهة إصرار وعزيمة شعبنا، فالمشاهد تؤكد ان المعركة الذي خاضها الشهيد احمد جرار تؤكد عزيمة الشباب الفلسطيني على المواجهة مهما غلت التضحيات.

وحيا الجمعة جماهير شعبنا في جنين وبلدة اليامون ، داعيا الى مزيد من الصبر والصمود وتوحيد الطاقات والجهود في مواجهة جرائم الاحتلال ، مطالبا بالتحرك على كافة المستويات من أجل إدانة جرائم الاحتلال، وملاحقة مجرمي الحرب أمام محكمة الجنايات الدولية.

وتقدم الجمعة باسم الجبهة وقيادتها بأحر التعازي لعموم ال جرّار ولشعبنا الفلسطيني في الوطن والمنافي.

في 6 / 2 / 2018

========================================



جبهة التحرير الفلسطينية جريمة الاحتلال في بلدة اليامون ستزيد إصرارنا على الانتفاضة

حملّت جبهة التحرير الفلسطينية، كيان الاحتلال الصهيوني، مسؤولية تصعيده الشامل بحق الشعب الفلسطيني، خصوصًا في جنين وبلدة اليامون .

واكد عباس الجمعة عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية في حديث صحفي لوسائل الاعلام ، أن الجريمة البشعة التي نفذها الاحتلال الإسرائيلي ببلدة اليامون قضاء جنين شمال الضفة الغربية وادت الى استشهاد المقاوم احمد نصر جرار لن تفت من عضد المقاومة، وستزيد إصرار شعبنا على مواصلة انتفاضته.

وقال الجمعة ، ان تصعيد الاحتلال لعدوانه ضد شعبنا و إطلاقه العنان للمستوطنين في الضفة للاستمرار في اعتداءاتهم على المواطنين وممتلكاتهم تتزامن مع ما يحاك من مؤامرات امريكية صهيونية لتصفية القضية الفلسطينية.

ولفت الجمعة أن هذا المخطط الصهيوني لن يستطيع إرهاب شعب يصمم على النضال والحياة والحفاظ على كرامته وحقوقه الوطنية، داعيا الى تصعيد مقاومة شعبنا الشاملة ووحدة نضاله على أرضه باعتبارها القادرة على التصدي لإرهاب الدولة الصهيونية، أو أي مخططات تستهدف قضيتنا ووحدتنا.

ورأى أن جريمة اغتيال المقاوم احمد نصر جرار تثبت من جديد أنّ إسرائيل كيان مجرم لا يتوقف عن مجازره وقتله وإرهابه ضد الشعب الفلسطيني، داعيا الى الإسراع في ترتيب البيت الفلسطيني وتعزيز الوحدة الوطنية حسب التفاهمات والصيغ والاتفاقات الوطنية، وعقد المجلس الوطني الفلسطيني من اجل التصدي للعدوان والمخططات التأمرية، والتأكيد على حق الشعب الفلسطيني في استمرار المقاومة والانتفاضة للرد على جرائم الاحتلال، و"مشروع ترامب" التصفوي.

واعتبرالجمعة ، أن استخدام الاحتلال هذه الأساليب الانتقامية الجبانة هي محاولة منه لرفع معنويات جنوده بعد أن حطمت رسائل شباب المقاومة المتواصلة أسطورة جيشه الذي لا يقهر، وأثبتت أنه لا قدرة لدى هذا الجيش المدجج بأعتى أنواع الأسلحة على مواجهة إصرار وعزيمة شعبنا، فالمشاهد تؤكد ان المعركة الذي خاضها الشهيد احمد جرار تؤكد عزيمة الشباب الفلسطيني على المواجهة مهما غلت التضحيات.

وحيا الجمعة جماهير شعبنا في جنين وبلدة اليامون ، داعيا الى مزيد من الصبر والصمود وتوحيد الطاقات والجهود في مواجهة جرائم الاحتلال ، مطالبا بالتحرك على كافة المستويات من أجل إدانة جرائم الاحتلال، وملاحقة مجرمي الحرب أمام محكمة الجنايات الدولية.

في 6 / 2 / 2018

===============================




عن الكاتب

موقع مخيم البص الالكتروني

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

سرور كمبيوتر

سرور كمبيوتر
اعلان

Translate

إحصاءات الموقع

جميع الحقوق محفوظة

مخيم البص